April 21, 2021

Uncategorized

ألمانيا وفرنسا والبرتغال في مهمة سهلة بتصفيات المونديال

عن وقوع ألمانيا وفرنسا في مجموعتين سهلتين على الورق عكس منتخبات أخرى ستواجه بعض الصعوبات للتأهل على غرار إسبانيا التي ستواجه السويد فيما ستصطدم إيطاليا بـ سويسرا وهولندا بـ تركيا، أما انجلترا فستواجه بولونيا فيما وقع البرتغال مع صربيا ومنتخبات متواضعة ستكون في متناول “الدون” ورفاقه.

ملعب الريان المونديالي يشهد نهائي كأس الأمير بحضور جماهيري

 ستشهد تشغيل 50% من الطاقة الاستيعابية للملعب، مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد.

وخلال مؤتمر صحفي عقد اليوم حول التحضيرات الجارية لنهائي البطولة والإعلان عن جاهزية رابع ملاعب مونديال قطر 2022؛ قال السيد خالد الكواري، مدير إدارة التسويق في اللجنة المنظمة لبطولة كأس سمو الأمير، إن سلامة الجميع من لاعبين ومشجعين ومنظمين تأتي على رأس أولويات الاستعداد للنهائي الكبير، معرباً عن تهنئته لجمهور ناديي السد والعربي بالوصول إلى النهائي، وتطلعه لرؤية مشجعي الناديين وعشاق كرة القدم في الملعب المونديالي في ظل التدابير الوقائية التي اعتمدتها الجهات المختصة في وزارة الصحة العامة.

وتقرر منح أولوية الحصول على تذاكر المباراة لمشجعي ناديي السد والعربي، طرفي نهائي أغلى الكؤوس، والعاملين في الخطوط الأمامية في مجال الرعاية الصحية، والذي أسهموا في إنجاح جهود قطر لمكافحة جائحة كورونا.

وفي هذا السياق أضاف الكواري: “اعتمدنا نظاماً جديداً لحجز تذاكر المباراة بدأت بالمرحلة الأولى التي منحت خلالها الأولوية لمشجعي ناديي السد والعربي للحجز المسبق، وجرى بعدها فتح الباب لجميع الجماهير في المرحلة الثانية، وقد شهدنا بفضل الله إقبالاً كبيراً على التسجيل لشراء التذاكر.”
وأوضح الكواري أن تسجيل الرغبة في شراء التذاكر يليه استلام المشجّع رسالة عبر بريده الإلكتروني يمكنه بعدها شراء القسيمة الإلكترونية ثم التوجه من 16 إلى 17 ديسمبر إلى مركز قطر الوطني للمؤتمرات أو إلى واحد من مقري السد أو العربي لاستلام التذاكر بعد إجراء فحص كوفيد-19 نتيجته سلبية، أو فحص الأجسام المضادة لكوفيد-19 وتكون نتيجته إيجابية، داعياً جميع المسجلين إلى المسارعة بإنهاء خطوات الحصول على التذاكر.

من جانبه قال الدكتور عبد الوهاب المصلح، مستشار وزير الصحة العامة لشؤون الرياضة والطوارئ إن قطر تحتل مكانة كبيرة على خارطة الرياضة العالمية قبل الوباء وخلال الأزمة الراهنة، مشيراً إلى أن قطر تنفرد عن أي دولة أخرى في العالم في استعداداتها لمباراة نهائية على هذه الدرجة من الأهمية بحضور جماهيري كبير في ظل هذه الظروف الاستثنائية.

وأضاف المصلح: “اعتدنا خلال نهائي كأس سمو الأمير أن تمتلئ المدرجات بالجماهير، وقد شهد نهائي العام الماضي حضور أكثر من 40 ألف مشجع، لكن ظروف الوباء غير مسبوقة وتستلزم إجراءات محددة، وقد درست اللجنة المنظمة الحضور الجماهيري مع وزارة الصحة العامة، وتقرر إمكانية تشغيل نصف الطاقة الاستيعابية للملعب خلال المباراة في ضوء التدابير المعتمدة.”

وتابع: “لضمان صحة وسلامة المشجعين وجميع المشاركين سواء لاعبين أو منظمين؛ قررنا إجراء فحص طبي لكل من يحضر إلى الملعب. وقد جرى تخصيص 50% من نصف الطاقة الاستيعابية للملعب للمتعافين من كوفيد-19، ووجهنا لهم جميعاً الدعوة لإجراء فحص مضادات كوفيد-19 في الدم ثم شراء التذاكر لحضور المباراة. وإذا كانت نتيجة الفحص إيجابية فهذا يعني أنه الشخص لا ينقل العدوى، كما أنه غير معرّض للإصابة بالفيروس.”
أما المشجعين الذين لم تسبق إصابتهم بالفيروس سيطلب منهم إجراء فحص كوفيد-19 السريع قبل المباراة خلال يومي 16 و 17 ديسمبر في مركز قطر الوطني للمؤتمرات أو في واحد من مقري السد أو العربي.

وتشمل الإجراءات الاحترازية ترك مقاعد خالية بين المشجعين لضمان التباعد الاجتماعي، والالتزام بارتداء الكمامات، وتعقيم الملعب قبل المباراة، إضافة إلى إبراز تطبيق احتراز قبل الدخول إلى الملعب. وسيُتاح لكل فرد شراء تذكرة واحدة كحد أقصى مع ربط رقم التذكرة التسلسلي برقم البطاقة الشخصية لحاملها، ولن يُسمح لغير صاحب التذكرة باستخدامها لحضور المباراة، كما سيتعين على المشجعين الالتزام بالجلوس في المقاعد المخصصة لهم في مدرجات الملعب.

من جهته أعرب خالد النعمة، نائب مدير إدارة الاتصال في اللجنة المنظمة، عن سعادته بالتقاء الجميع مجدداً في العرس الكروي السنوي الذي تأخر هذا العام لظروف فرضتها أزمة الوباء، وقال: “نسعد دائماً بتدشين استادات كأس العالم تزامناً مع نهائي أغلى الكؤوس، كما شهدناه في استاد خليفة 2017 واستاد الجنوب العام الماضي. ما يضفي رونقاً خاصة هذه المرة أن يتصادف موعد إقامة هذا العرس الكروي مع اليوم الوطني للبلاد، في انعكاس لما ستكون عليه الأجواء بعد عامين خلال نهائي بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™.

وأضاف النعمة: “خلال نهائي كأس الأمير هذا العام نكون قد أعلنا عن تدشين أربعة من الاستادات الثمانية المستضيفة لكأس العالم، مع اكتمال الأعمال الرئيسية في استاد البيت، على أن يشهد العام المقبل اكتمال بقية الاستادات. ويأتي هذا الملعب بطابع خاص، وواضح المعالم من ناحية الإرث، فهو المقر المستقبلي لنادي الريان، ونبدأ في اختبار جاهزيته في هذه المباراة التي تتزين بناديين عملاقين ونوجه لهما ولجماهيرهما كل التحية والتقدير.”
وحول الملعب الجديد قال النعمة: ” كما هو الحال في غالبية استادات المونديال يتسع الملعب الجديد لـ 40 ألف مشجّع، ويحاكي الطبيعة الجغرافية والاجتماعية لمدينة الريان خاصة ودول قطر بوجه عام، ويأتي هيكله الخارجي على شكل درع يجسّد التلاحم الاجتماعي الذي يوفر الحماية لهذا المجتمع، ونتطلع للترحيب بالمشجعين في هذا الملعب المونديالي الفريد”.

وتجدر الإشارة إلى أن منطقة المشجعين في ملعب الريان ستفتح أبوابها يوم المباراة من الرابعة عصراً حتى السادسة مساءً، وبعد انتهاء المباراة بدءً من التاسعة مساءً. ويُوصى المشجعون بالبقاء في منطقة المشجعين أو قضاء بعض الوقت في قطر مول المجاور للاستاد لضمان عدم التسبب في ازدحام بالمترو، من الحرص على تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية في عربات المترو.

ويمتاز الملعب الجديد بواجهته الخارجية البراقة وتضم رموزاً وأشكالاً تجسد جوانب الحياة في قطر مثل الترابط الأسري، والطبيعة الصحراوية والحياة البرية، والتجارة المحلية والدولية، وتجتمع كل هذه الرموز في تناغم تام ضمن شكل خامس على هيئة درع يرمز إلى ترابط المجتمع القطري وتماسكه ووحدته. 

يُذكر أن الملعب الجديد يقع بجوار قطر مول، أحد أكبر المجمعات التجارية في الدولة، وعلى مقربة من محطة مترو الرفاع الواقعة ضمن الخط الأخضر، ما يُسهّل انتقال المشجعين من وإلى الملعب المونديالي.

بإمكانكم الحصول على معلومات إضافية حول تذاكر مباراة نهائي كأس الأمير 2020 عبر هذا (الرابط)، كما يمكن مطالعة مزيد من التفاصيل حول الملعب المونديالي الجديد عبر زيارة هذا (الرابط).

وزارة الصحة: تسجيل 573 اصابة جديدة بالكورونا

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الاثنين، عن تسجيل 573 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الجزائر، خلال الـ24 ساعة الأخيرة.
وارتفع إجمالي الإصابات إلى 88825 حالة، و بينما سجلت الجزائر 11 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال نفس الفترة، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للوفيات إلى 2527وفاة. بينما يتواجد 38 مريضا بالعناية المركزة.

رشا القرني: المتطوعون حجر أساس في تنظيم مونديال 2022

حول الدعم الذي قدمه المتطوعون المنتسبون لبرنامج التطوع الخاص باللجنة العليا للمشاريع والإرث من قبل كافة المدراء الفنيين، حيث لعب المتطوعون دوراً جوهرياً في العمليات المختلفة ، ونحن سعداء للغاية أن تتاح لنا الفرصة للتعلم من تجاربنا ومشاركاتنا السابقة في تنظيم البطولات، وذلك بغرض تحسين مستويات أعمالنا باستمرار .
مشيرة بقولها:” أصبح متطوعونا على دراية جيدة بمهام عملهم ، وتمكننا مثل هذه التفاصيل من التخطيط بفاعلية للمهام اليومية لأعمالنا ولتقديم الدعم اللازم لمجموعات الفرق في مختلف المجالات “.
وأضافت القرني الكثير في حوار خاص للموقع الإلكتروني للاتحاد القطري لكرة القدم سلطت فيه الضوء عن العديد من النقاط والأمور الخاصة بالتطوع والمتطوعين ، جاء فيما يلي :
– يصادف الخامس من ديسمبر من كل عام اليوم العالمي للتطوع .. كيف ترينه وماذا يمثل للمتطوعين ؟
اليوم العالمي للتطوع هو بمثابة رد الجميل للمتطوعين واعترافاً بجهودهم الكبيرة في إنجاح كافة الأحداث المختلفة التي يشاركون فيها ، وبهذه المناسبة قمنا باستضافة حدث كبير في استاد خليفة الدولي على هامش مباريات دوري أبطال آسيا لشرق القارة، حيث هدفنا في استغلال هذه المناسبة العظيمة لتقديم الشكر لكافة المتطوعين والاحتفاء بهم وبجهودهم في تقديم الدعم للجنة العليا للمشاريع والإرث في تنظيمها للفعاليات الرياضية منذ 2018.
حيث تمثل هذه الفعالية فرصة كبيرة لإشراك المتطوعين من المجتمع المحلي والمنطقة والعالم في الأجواء والثقافة القطرية وإلهاب حماسهم في انتظار كأس العالم 2022، فمن شأن مشاركة هذه المجتمعات كمتطوعين ومشاهدين في احتفالات يوم التطوع العالمي 2020 تعزيز إحساسهم بالمسؤولية أمام الدور المتنامي الذي تلعبه قطر كدولة رائدة في كرة القدم على مستوى العالم.
 * حدّثينا عن المتطوعين ودورهم في البطولة ؟
لدينا 160 متطوعاً في بطولة دوري أبطال آسيا 2020 (القسم الشرقي والغربي) يقدمون لنا الدعم اللازم لاحتضان هذا الحدث الكرويّ الهام في الاستادات الأربعة التي تقام فيها المباريات، حيث تم توزيع المتطوعين على 5 نطاقات وظيفية – عمليات الإعلام، والقوة العاملة، والاعتماد، والأمن، والصحة والسلامة،وتضم هذه المجموعة طيفاً متنوعاً من المتطوعين من مختلف الجنسيات والفئات العمرية، ونحن سعداء جداً لتواجد الشباب القطري في الفريق إلى جانب العنصر النسائي الداعم بقوة لجهودنا في برنامج التطوع.

* ما هي الخدمات التي توفرونها للمتطوعين ؟
نوفر لهم التدريب قبل انطلاق البطولة، إذ أنه جزء جوهري من تجربة المتطوع وخبرته معنا، حيث يتوجب على كل واحدٍ من المتطوعين حضور جلسة التدريب العام (والتي نقدمها على الإنترنت بسبب وباء كوفيد-19) إلى جانب التدريب الخاص بالموقع والذي نقدمه في الاستاد وهو مخصص للعمليات، بالإضافة إلى التدريب الخاص بالدور المحدد للمتطوع والذي نكرسه لإحاطته بالتفاصيل الوظيفية لمهمته.
* كيف كانت ردة فعل الفرق على الخدمات المقدمة من المتطوعين؟
هنالك ردود فعل إيجابية للغاية حول الدعم الذي قدمه المتطوعون من قبل كافة المشاركين في البطولة من فرق ووفود وأجهزة فنية وإدارية ولاعبين ، ناهيك عن مسؤولي الاتحاد الآسيوي ، حيث لعب المتطوعون دوراً جوهرياً في العمليات وقاموا بعملٍ رائع أثناء مشاركتهم في تقديم هذه البطولة.
* هل استفدتم من مشاركتكم في الدورة السابقة من بطولة اتحاد غرب آسيا؟
يسرنا دائماً أن تتاح لنا الفرصة للتعلم من تجاربنا ومشاركاتنا السابقة في تنظيم البطولات، وذلك بغرض تحسين مستويات أعمالنا باستمرار ، وأصبح متطوعونا على دراية جيدة بالاستادات، وتمكننا مثل هذه التفاصيل الصغيرة من التخطيط بفعالية للمهام اليومية لأعمالنا ولتقديم الدعم اللازم لمجموعات العملاء، على طريق الاستعداد لاستضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022TM.
* كيف ترين واقع ثقافة التطوع في دولة قطر؟
_إن ثقافة التطوع في قطر ما تزال “شابّة”، على الرغم من أن لدينا عدداً كبيراً من المتطوعين الراغبين في المشاركة وتقديم الدعم للدولة وردّ الجميل للمجتمع ليكونوا جزءاً من حركة التطوع الفعالة في قطر، وفي هذا الصدد قمنا بتطوير الاستراتيجية الوطنية للتطوع من قبل اللجنة العليا للمشاريع والإرث وشراكة قطر22، والتي ركزت على عدة مواضيع منها وضع قوانين تشريعية للتطوع في قطر، وإقامة يوم التطوع الوطني، والعمل على تشجيع المزيد من الناس على التطوع والمشاركة في أفضل التجارب التطوعية في الطريق إلى استضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022TM.
* هل ينتهي دور المتطوعين بنهاية بطولة كأس العالم أم أنكم تعتزمون الاستمرار بالتواصل معهم والاستفادة من جهودهم في الأحداث الرياضية الأخرى؟
ستتواصل الفرص التطوعية بالظهور وسيلعب المتطوعون دوراً هاماً في المستقبل بعد اختتام فعاليات بطولة كأس العالم 2022، إذ يتمثل هدفنا في إنشاء برنامج مشاركة لكافة المتطوعين في كافة أرجاء قطر، فنحن نريد أن نحفز الجميع ونلهمهم ليكونوا جزءاً من هذه الحركة الاجتماعية الكبيرة، ويسعدنا كثيراً أن نرى العديد من متطوعٌينا يعودون المرة تلو الأخرى لدعم جهودنا في استضافة الفعاليات والأحداث الرياضية .
* ليس هنالك من شك بأن التطوع قلّص من الأعباء الإضافية من خلال حضوره السريع والفعال في الأحداث الرياضية المختلفة، ما هو تقييمكم لهذا؟
يمثل المتطوعون حجر أساسٍ في تنظيم الأحداث المختلفة ولهم الفضل في خلق بيئة ودية وبث روحٍ إيجابية في الأجواء، ولديهم خبرات كبيرة تمكنهم من ضمان سير العمليات بسلاسة، كما يلعب متطوعونا دوراً جوهرياً بصفتهم سفراء لهذه الأحداث الرياضية.

شباب بلوزداد يتخطى النصر الليبي بسهولة

 بعد تأكيده انتصار الذهاب أمام النصر الليبي الذي سقط مجددا إيابا، ممثل الجزائر تقدم في النتيجة بفضل كداد في الشوط الأول قبل أن يضيف الثاني بعد وضع أحد مدافعي المنافس للكرة في شباك حارسه وبالتالي ضمان المرور إلى الدور المقبل بأقل الأضرار.

برشلونة يكشف تجدد إصابة ديمبيلي

أظهرت إصابته ومعاناته من استطالة على مستوى أوتار الركبة، ولم يذكر النادي الكتالوني مدة غياب مهاجمه واكتفى بالتأكيد على أنها ستكون حسب استجابته للعلاج، يذكر أن ديمبيلي كان قد شارك في مباراة قادش بديلا مع بداية الشوط الثاني.

وزارة الصحة: تسجيل 772 اصابة جديدة بفيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة، اليوم السبت، عن تسجيل 772 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الجزائر، خلال الـ24 ساعة الأخيرة.
وارتفع إجمالي الإصابات إلى 87502حالة، بينما سجلت الجزائر 09 وفيات جديدة بفيروس كورونا خلال نفس الفترة، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للوفيات إلى 2501 وفاة.
هذا وقد تماثل 538 مريضا إلى الشفاء خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، ليصل إجمالي المتعافين من كورونا إلى 56617 .

بلقبلة: “بعد استبعادي من المنتخب قبل الكان رفض والدي الحديث معي”

 حيث علق على الحادثة بقوله “بعد استبعادي من المنتخب الوطني قبل انطلاق الكان، شعرت بخيبة كبيرة ، عند عودتي لفرنسا لم أستطيع الذهاب إلى المنزل  وكنت أنام عند أصدقاء لي ، والدي كان غاضبا جدا مني و لم يكلمني لأسابيع ولم يكن يرد على اتصالاتي”.

حليلوزيتش: ” المنتخب المغربي بإمكانه اليوم الفوز على الجزائر”

: “المنتخب المغربي بإمكانه اليوم الفوز على الجزائر والسنغال وهزم أكبر منتخبات القارة، لكنه في المقابل يمكنه السقوط أمام منتخبات أقل قوة”، ليضيف:”أتمني يوما ما إعادة إنجاز المنتخب الجزائري في المونديال، لقد لعبنا كأس العالم في البرازيل وتواجدنا في مجموعة صعبة لكننا قمنا بأشياء استثنائية أمام أفضل فريق في تلك الفترة، لقد كسبنا التعاطف رغم الهزيمة أمام ألمانيا والإقصاء لأننا قدمنا مباراة جيدة”

جمعية عين مليلة تحقق الأهم في يوم التعادلات

في قمة اليوم الأول من الجولة الثانية والذي أسفر أيضا عن تعادل أهلي البرج بميدانه أمام إتحاد بلعباس فيما نجح شباب قسنطينة في إنهاء مباراته أمام بارادو بالتعادل رغم تقدم أصحاب الضيافة بهدفين نظيفين، وبالمقابل أفلتت جمعية عين مليلة من مصيدة التسللات بأعجوبة بعد الفوز على نادي مقرة بهدفين لهدف واحد.