April 21, 2021

ميسي حسم مستقبله مع البارصا بنسبة 90%

ويعتقد أن برشلونة هو الأفضل له بعد حديث مطول عن مستقبله مع عائلته، التي توصلت معه إلى أن استكمال مشواره الذي بدأه منذ 20 عاما في النادي الكتالوني هو الحل الأفضل، وكشف خوسي ألفاريز في البرنامج الإسباني الشهير أن فكرة ليو بالبقاء في البارصا أصبحت قناعة قوية بعد تولي لابورتا رئاسة الفريق، وأن الشكوك التي كانت تحوم في ذهن اللاعب عن مستقبله مع النادي، أصبحت شيئا من الماضي، ذلك أن رؤيته تغيرت كثيرا للفريق بعدما كان يفكر بالرحيل نظرا للأزمة الإدارية السابقة.
لم يجتمع بـ لابورتا ولكنه جمع مؤشرات إيجابية
وأكمل ألفاريز كلامه بالقول: “يمكنني القول الآن إن ميسي باق في برشلونة بنسبة 90%”، الأمر الذي سيكون مبدئيا صدمة للأندية الطامعة في ضمه وعلى رأسها مانشستر سيتي الإنجليزي وباريس سان جرمان الفرنسي، وحسب “إل تشيرينغيتو” فإن ميسي لم يجتمع بعد مع لابورتا ولكنه في المقابل جمع مؤشرات إيجابية عن الوضع العام في النادي، حيث أصبحت الأمور جيدة على المستويين الرياضي والإداري، وإن نجح الفريق في الفوز بالألقاب في نهاية الموسم، فإن بقاء اللاعب سيكون أمرا شبه رسمي.
ليو يؤكد لمقربيه: “الأولوية للمشروع الرياضي”
وكانت صحيفة “آس” الإسبانية قد أكدت قبل أيام قليلة فقط أن الدولي الأرجنتيني يعطي المشروع الرياضية الأولوية في نادي برشلونة بعيدا عن الجانب المالي وهو ما أسر به لبعض مقربيه من اللاعبين، وذلك لأن الفريق الكتالوني يعاني من الناحية المالية ومن غير الممكن أن يتم الضغط عليه من طرف أبرز لاعبيه، وكان العديد من المصادر الصحفية قد تساءلت عما إذا كان ميسي سيطلب نفس الراتب الذي تم تسريبه مع عقد التجديد الأخير من طرف صحيفة “إل موندو”، ناهيك عن قضية مكافأة التجديد الولاء والتي ستصنع الحدث حتما عندما يحين وقت التوقيع.
والده سيصل برشلونة للتفاوض قبل نهاية الموسم
وذكرت الأخبار أن ميسي لن يتحدث مع لابورتا الآن وسيركز فقط على موسم الفريق، حيث ستبدأ المحادثات حسب “آس” بعد وصول خورخي ميسي والد ليو إلى مدينة برشلونة، ومن الممكن وفقا لـ”آس” أن يصل قبل نهاية الدوري ولكن في مرحلة سيكون كل شيء واضحا، وذكرت الصحيفة المدريدية أن النجم الأرجنتيني يستهدف الآن تحقيق اللقب الـ 11 في الدوري الإسباني للإقتراب أكثر من الرقم الأسطوري لـ خينتو أسطورة الريال بـ 12 لقبا، ناهيك عن رغبته في الفوز بلقب “البيتشيتشي” للمرة الثامنة وتأكيد صدارته التاريخية، وبعدها سيتحدث مع الإدارة على عقده الجديد الذي سيصنع الحدث في كل الأحوال.
“كواترو” أكدت أن مقربيه لا يعرفون قراره !
في سياق مرتبط، ذكرت قناة “كواترو” قبل فترة أنه حتى أقرب المقربين من النجم الأرجنتيني لا يعرفون قراره النهائي بشأن مستقبله ما يطرح التساؤلات حول ما جاء به الإعلامي سيكي رودريغيز بالتأكيد على أنه سيبقى بنسبة 90%، وحسب القناة الشهيرة فإن ميسي يترك المجال مفتوحا لأي قرار آخر غير البقاء وخاصة في حال حدوث شيء ما في نهاية الموسم مثل الفشل في الفوز بلقبي الدوري والكأس معا، ما سيجعل اللاعب تحت ضغوط رهيبة وقد يتعرض أيضا لهجوم جماهيري وإعلامي، وقتها سيغير رأيه حتما وسيضطر للرحيل والخروج بطريقة لا تبدو متوقعة في الوقت الراهن.
عائلته تضغط وليو يرفض العقود الطويلة
وحسب “سيكي رودريغيز” فإن عائلة ميسي الصغيرة هي من تضغط لأجل بقائه بشكل رسمي، حيث ترفض أنطونيلا وأطفالها الرحيل من مدينة برشلونة للكثير من الأسباب، وسبق لميسي وأن أكد في حوار سابق مع موقع GOAL أن ابنه تياغو ساهم بشكل كبير في قبوله البقاء لموسم جديد بعد إرساله لـ”الفاكس” الشهير، كما أن زوجته أنطونيلا أكدت له رغبتها في البقاء كونها تملك مشروعا تجاريا في مدينة برشلونة، وإن قرر البقاء مرة أخرى فإنه لن يجدد لأكثر من سنة واحدة قابلة للتجديد، حيث سبق للاعب وأن أكد بنفسه أنه يكره العقود الطويلة التي لا تجعله مرتاحا، بل يفضل العمل بعقود قصيرة والتي لا تمنع الإرتباط العاطفي بالبارصا أن يكون كبيرا جدا، للإشارة فإن ميسي أكد في حواراته السابقة أنه يملك اتصالات من عدة أندية أوروبية وبعروض مالية مغرية، غير أن ارتباطه مع “البلاوغرانا” أكبر من أن يقبلها، في إنتظار ما سيحدث مستقبلا.

كلمات دلالية :
ميسي، برشلونة

ويعتقد أن برشلونة هو الأفضل له بعد حديث مطول عن مستقبله مع عائلته، التي توصلت معه إلى أن استكمال مشواره الذي بدأه منذ 20 عاما في النادي الكتالوني هو الحل الأفضل، وكشف خوسي ألفاريز في البرنامج الإسباني الشهير أن فكرة ليو بالبقاء في البارصا أصبحت قناعة قوية بعد تولي لابورتا رئاسة الفريق، وأن الشكوك التي كانت تحوم في ذهن اللاعب عن مستقبله مع النادي، أصبحت شيئا من الماضي، ذلك أن رؤيته تغيرت كثيرا للفريق بعدما كان يفكر بالرحيل نظرا للأزمة الإدارية السابقة.

لم يجتمع بـ لابورتا ولكنه جمع مؤشرات إيجابية

وأكمل ألفاريز كلامه بالقول: “يمكنني القول الآن إن ميسي باق في برشلونة بنسبة 90%”، الأمر الذي سيكون مبدئيا صدمة للأندية الطامعة في ضمه وعلى رأسها مانشستر سيتي الإنجليزي وباريس سان جرمان الفرنسي، وحسب “إل تشيرينغيتو” فإن ميسي لم يجتمع بعد مع لابورتا ولكنه في المقابل جمع مؤشرات إيجابية عن الوضع العام في النادي، حيث أصبحت الأمور جيدة على المستويين الرياضي والإداري، وإن نجح الفريق في الفوز بالألقاب في نهاية الموسم، فإن بقاء اللاعب سيكون أمرا شبه رسمي.

ليو يؤكد لمقربيه: “الأولوية للمشروع الرياضي”

وكانت صحيفة “آس” الإسبانية قد أكدت قبل أيام قليلة فقط أن الدولي الأرجنتيني يعطي المشروع الرياضية الأولوية في نادي برشلونة بعيدا عن الجانب المالي وهو ما أسر به لبعض مقربيه من اللاعبين، وذلك لأن الفريق الكتالوني يعاني من الناحية المالية ومن غير الممكن أن يتم الضغط عليه من طرف أبرز لاعبيه، وكان العديد من المصادر الصحفية قد تساءلت عما إذا كان ميسي سيطلب نفس الراتب الذي تم تسريبه مع عقد التجديد الأخير من طرف صحيفة “إل موندو”، ناهيك عن قضية مكافأة التجديد الولاء والتي ستصنع الحدث حتما عندما يحين وقت التوقيع.

والده سيصل برشلونة للتفاوض قبل نهاية الموسم

وذكرت الأخبار أن ميسي لن يتحدث مع لابورتا الآن وسيركز فقط على موسم الفريق، حيث ستبدأ المحادثات حسب “آس” بعد وصول خورخي ميسي والد ليو إلى مدينة برشلونة، ومن الممكن وفقا لـ”آس” أن يصل قبل نهاية الدوري ولكن في مرحلة سيكون كل شيء واضحا، وذكرت الصحيفة المدريدية أن النجم الأرجنتيني يستهدف الآن تحقيق اللقب الـ 11 في الدوري الإسباني للإقتراب أكثر من الرقم الأسطوري لـ خينتو أسطورة الريال بـ 12 لقبا، ناهيك عن رغبته في الفوز بلقب “البيتشيتشي” للمرة الثامنة وتأكيد صدارته التاريخية، وبعدها سيتحدث مع الإدارة على عقده الجديد الذي سيصنع الحدث في كل الأحوال.

“كواترو” أكدت أن مقربيه لا يعرفون قراره !

في سياق مرتبط، ذكرت قناة “كواترو” قبل فترة أنه حتى أقرب المقربين من النجم الأرجنتيني لا يعرفون قراره النهائي بشأن مستقبله ما يطرح التساؤلات حول ما جاء به الإعلامي سيكي رودريغيز بالتأكيد على أنه سيبقى بنسبة 90%، وحسب القناة الشهيرة فإن ميسي يترك المجال مفتوحا لأي قرار آخر غير البقاء وخاصة في حال حدوث شيء ما في نهاية الموسم مثل الفشل في الفوز بلقبي الدوري والكأس معا، ما سيجعل اللاعب تحت ضغوط رهيبة وقد يتعرض أيضا لهجوم جماهيري وإعلامي، وقتها سيغير رأيه حتما وسيضطر للرحيل والخروج بطريقة لا تبدو متوقعة في الوقت الراهن.

عائلته تضغط وليو يرفض العقود الطويلة

وحسب “سيكي رودريغيز” فإن عائلة ميسي الصغيرة هي من تضغط لأجل بقائه بشكل رسمي، حيث ترفض أنطونيلا وأطفالها الرحيل من مدينة برشلونة للكثير من الأسباب، وسبق لميسي وأن أكد في حوار سابق مع موقع GOAL أن ابنه تياغو ساهم بشكل كبير في قبوله البقاء لموسم جديد بعد إرساله لـ”الفاكس” الشهير، كما أن زوجته أنطونيلا أكدت له رغبتها في البقاء كونها تملك مشروعا تجاريا في مدينة برشلونة، وإن قرر البقاء مرة أخرى فإنه لن يجدد لأكثر من سنة واحدة قابلة للتجديد، حيث سبق للاعب وأن أكد بنفسه أنه يكره العقود الطويلة التي لا تجعله مرتاحا، بل يفضل العمل بعقود قصيرة والتي لا تمنع الإرتباط العاطفي بالبارصا أن يكون كبيرا جدا، للإشارة فإن ميسي أكد في حواراته السابقة أنه يملك اتصالات من عدة أندية أوروبية وبعروض مالية مغرية، غير أن ارتباطه مع “البلاوغرانا” أكبر من أن يقبلها، في إنتظار ما سيحدث مستقبلا.


كلمات دلالية :
ميسي، برشلونة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *